إضاءة على حفظ الفطر المحاري بالماء المالح

يرغب الكثير من مستهلكي الفطر المحاري بحفظه بعد شرائه طازجا وتتعدد الطرق المذكورة  حول هذا الموضوع بالتحديد ولكن يمكننا ذكر الأسس الواجب اعتمادها في التعليب المنزلي وهي كالتالي :

 يجب التأكد من نظافة الفطر بعد شرائه وعموما يصل الفطر طازجا ومحفوظا بالتبريد

بعد تنظيف الفطر مما هو عالق به من اجسام غريبة ان وجدت نلجأ الى تدريج الاحجام فبعض الثمار حجمها صغير والبعض الاخر أكبر حجما ويمكن تقطيع الاحجام الكبيرة الى اصغر منها وترك الثمار الصغيرة على حالها

تسلق الثمار لمدة محددة (3-5 دقائق) (تدعى هذه العملية بالتبييض حيث يتقلص حجم الفطر أيضا)

وننقل الفطر من الماء المغلي الى الماء الفاتر بسرعة وبحيث لا يتعرض الفطر الى الهواء الجوي لمدة تزيد عن ثلاثين ثانية و الا اصبح لونه اسودا بعد فترة

ان نقل الفطر من الحرارة العالية مباشرة الى الحرارة العادية كفيل بالقضاء على  الانزيمات التي تسبب تحلل الفطر و اهترائه ( تعتبر هذه العملية بسترة للفطر )

تحضر مرطبانات زجاجية نظيفة ذات فوهة واسعة وأغطية معدنية ليتم تعليب الفطر ضمنها وتعبأ بالفطر والماء المالح بتركيز 2 % على ان يستخدم الملح الصخري وليس الملح الحاوي على اليود و لإنجاز هذه الخطوة نحتاج الى 20 غرام ملح توضع في نصف لتر ماء ثم يكمل الحجم الى لتر (ماء الشرب العادي) (ويضاف أيضا حمض الاسكوربيك العضوي و هو فيتامين سي كمانع أكسدة  أو يمكن إضافة حمض الستريك وهو حمض الليمون  بنسبة 2 % مع منكهات بنسبة 0.2 % مثل البهارات أو غيرها من المنكهات العطرية  كالزعتر مثلا و ذلك يعود الى رغبة المستهلك )حتى وصول مستوى الماء الى  مستوى الفوهة وتوضع الأغطية بدون احكام الاغلاق ثم توضع المرطبانات في وعاء ثم نملأ الوعاء بالماء العادي الى أن يصل مستواه الى قرب فوهة المرطبانات و نسخن الوعاء على النار ( حمام مائي ) لمدة ساعة

ان غلي الماء في هذه المرحلة يساعد على طرد الهواء من محلول الحفظ في المرطبانات وهذا ضروري جدا

يتم احكام اغلاق الاغطية بعدها وتترك المرطبانات لتبرد بشكل طبيعي

يجب حفظ المرطبانات في مكان بعيد عن أشعة الشمس المباشرة ويستحسن أن يكون المكان مظلما وباردا ونظيفا وجافا .

مع امنياتنا لكم بدوام الصحة و العافية

× تحدث معنا مباشرة